وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون يعقدون اجتماعهم السابع في مسقط

26

عصف الأخبارية – واس – ابتسام العمراني 

أكّد معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الأستاذ جاسم محمد البديوي، أن أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس -حفظهم الله – يولون اهتماماً وحرصاً كبيراً على التعليم ومواكبة جميع المتغيرات والتطورات الحديثة المتعلقة فيه، إيماناً منهم بأن يكون الشباب الخليجي متسلحاً بالتعليم والتقنية الحديثة.
جاء ذلك خلال الاجتماع السابع لأصحاب المعالي وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون، اليوم، في العاصمة العمانية مسقط، برئاسة وزير التربية والتعليم في سلطنة عمان – رئيس الدورة الحالية معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية، وبمشاركة أصحاب المعالي والسعادة وزراء التربية والتعليم بدول المجلس.
وقال معالي الأمين العام: “إن جدول أعمال الاجتماع تتضمن العديد من الموضوعات حول تعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك، ومن أهم هذه الموضوعات هي قرارات المجلس الأعلى بدول مجلس التعاون والمجلس الوزاري، وخطة عمل اللجنة، والتعاون المشترك؛ لتحقيق الهدف الرابع من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وآثار الثورة الصناعية الرابعة على التعليم، وأمن المعلومات للطلبة، بالإضافة إلى ما عرضته وزارة التربية والتعليم بسلطنة عمان حول التعاون في تبادل الخبرات والتجارب في مجال دور الذكاء الاصطناعي في العملية التعليمية، وغرس مبادئ الثقافة المالية لدى طلبة المدارس بدول مجلس التعاون”.
وقدّم معاليه خالص الشكر والتقدير لسلطنة عمان، على الإعداد الجيد للاجتماع وكرم الضيافة وحفاوة الاستقبال، وكذلك لأصحاب المعالي الوزراء على جهودهم المخلصة ودعمهم الدؤوب في قيادة قطاع التعليم .

Print Friendly, PDF & Email
تعليقات