نبحر معاً... في سماء الكلمة والخبر..

المنتزهات والحدائق تلفت أنظار زوار مدينة حائل بعد الأمطار الغزيرة على المنطقة

عصف الأخبارية – واس – ميمونه الفيفي

تزخر مدينة عروس الشمال ” حائل ” بوجهات سياحية مميزة، يقصدها العديد من الأشخاص سواء من المنطقة أو من خارجها، بعد الأجواء المعتدلة خلال أيام الربيع التي عقبت موسم أمطار وفيرة على المنطقة ، مما أضفى عليها طابعاً ربيعياً تمتعت من خلاله الأنظار في السهول والأودية والجبال والكثبان الرملية ” النفود ” والمسطحات الخضراء والتي تحظى بأنواع عديدة من الأعشاب بمختلف الأحجام .
وكان للحدائق والمنتزهات في حائل نصيباً وافراً من الزوار الذين يقصدونها للاستمتاع في نسمات المنطقة وقضاء أجمل الأوقات برفقة ذويهم وأهلهم وأصدقائهم وهم يشاهدون جمال المنطقة ويمتعون أسرهم وأطفالهم من خلال تلك المنتزهات، التي من أهمها منتزه جبل السمراء والذي يتربع على سفح جبل السمراء في وسط المدينة ويعدّ من أجمل المتنزهات، إذ يحتوي على البحيرات والمسابح والشلّالات والألعاب الخاصة بالأطفال، بالإضافة إلى المطاعم والمقاهي والنوافير وأماكن الجلوس وسط المناظر البديعة من المسطحات الخضراء .
وفي المقابل يستقبل متنزه الأمير سلطان الذي تبلغ مساحته نحو 1100000 متر مربع العديد من الزوار المستمتعين في المساحات الخضر الشاسعة برفقة أطفالهم، لما يحتوي عليه من مساحات خاصة للأطفال، بالإضافة إلى مضامير لمزاولة الرياضات المختلفة، ومعرض للمنتجات، مع عدد كبير من الأشجار والمظلات التي تضفي بضلالها من أشعة الشمس في ساعات النهار .
ويعد متنزه المغواة الترفيهي الذي يقع في الشمال الغربي من مدينة حائل من المنتزهات المميزة، الذي تم افتتاحه 2006 بمساحة بلغت نحو خمسة ملايين متر مربع ، لإقامة العديد من الاحتفالات الوطنية والرسمية، إذ يشتمل على خيمة كبيرة تتسع لنحو 700 شخص، وساحة عروض على مساحة تبلغ خمسة آلاف متر مربع، ومدرجات تتسع لنحو 5 آلاف شخص، وصالة داخلية مساحتها نحو ألفين وستمائة متر مربع، ومواقف مركبات تتسع لــ 10 آلاف مركبة، وخدمات مساندة، بالإضافة إلى منطقة الألعاب الترفيهية للأطفال وأماكن الجلوس في ظلال الأشجار والمساحات الخضراء، التي تُكسب الموقع وسط الجبال جواً هادئاً ولطيفاً .
أما متنزه السلام الذي يقع في طريق الملك فهد بن عبدالعزيز، فيعد من المناطق الحضرية الجاذبة التي أنهت أمانة حائل مؤخراً أعمال تأهيله وصيانته وتجديده، لتعزيز منظومة المرافق الخدمية والترفيهية وتوفير أرقى معايير الأمن والسلامة لرواد المنتزه، حيث يضم 235 موقفاً للسيارات ولأصحاب الهمم لتسهيل الحركة وتنظيمها وفق معايير الأمن والسلامة ، بالإضافة إلى المسطحات الخضراء وفق أعلى معايير الجودة العالمية، ومساحات خاصة بأحدث ألعاب الأطفال ومجموعة متنوعة من سيارات الفود ترك التي تخدم المنتزه بالعديد من الوجبات السريعة والشعبية المتنوعة .
ويأخذنا الطابع التراثي التاريخي في حديقة قلعة “عيرف ” الشهيرة – أو “أعيرف” كما تسمى – بحائل، والتي تمتاز بطابعها التراثي والتاريخي منذ بنائها من الحجر والطين قبل عام 1260هـ (1840م) ، حيث تحتوي القلعة التاريخية على متحف أثري يقصده سياح وضيوف المنطقة، والذي ظل متماسكاً على مر السنين ليكشف عراقة منطقة حائل التاريخية ويبرهن على قدرة سكانها القدامى على تشييد أنواع من العمارة المتميزة التي ظلت باقية على مر العصور لتشهد على قوة بنيانها ومهارة من أتقنها .
وفي ساعات المساء تتزين حديقة القلعة بالجلسات المعدة بالمسطحات الخضراء المحيطة بالقلعة للزوار والاستمتاع باستشعار نسمات الماضي للمكان مما يضفي جمالاً ورونقاً على الحديقة، بالإضافة إلى المنطقة المحيطة بالأشجار بمساحة قدرها 45 ألف متر مربع، تحيطها الإنارات الجميلة والجلسات والممرات، وكذلك مناطق كشكات وألعاب أطفال، لتعزيز جودة الحياة وتوفير أرقى مستويات الحياة والبيئة والمرافق الترفيهية .

Print Friendly, PDF & Email
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.