نبحر معاً... في سماء الكلمة والخبر..

أفلام

بقلم/ أ. المعتز السيد

منذ قديم الزمن .. كانت ومازالت هناك سلسلة لا تنتهي من أفلام سكان كوكب المريخ وهم ( الرجال ) وسكان كوكب الزهرة ( النساء ) ويميز هذه الحلقات أنها يومية ومستمرة .. وكذلك هي حلقات تفاعلية ذات مسارات مختلفة تتشكل بحسب الفعل ورد الفعل من الطرفين , وكذلك ما كان يتوقعه كل طرف من الآخر , وهذا التوقع للأسف قد يجلب العديد من خيبات الأمل .

مشهد :
تحاول فاتن الدخول بصعوبة من باب الشقة لأنها تحمل جهاز اللابتوب وأكياس التموينات المنزلية ومفتاح السيارة وتحاول الحفاظ على هدوءها مع قليل من الصراخ كي يسمعها حاتم لأنه يلعب مباراة كرة قدم مع أصدقائه .. وصوت التلفزيون يقارب صوت الملعب الحقيقي .

– حبيبي أعتذر عن التأخير كان يومي شاقا جدا .. !!
– انتظري قليلا قاربت المباراة على النهاية .
– لا مشكلة فقد أحضرت بعض الخضروات لعمل سلطة مع صدور الدجاج المتبقية من وجبة أمس .
– أوه ! لقد أكلتها حينما أخبرتيني أنك سوف تتأخرين .. لدي اقتراح لنخرج لشراء بعض الشاورما أو البيتزا .
– هل تمزح ؟! أحاول أن آكل الطعام الصحي باستمرار ثم انه ليس لدي الوقت الكثير فلدي عرض مهم في عملي مبكرا , لا عليك سأتناول أي شيء حاليا وأكوي العبائة التي طلبت منك احضارها من التنظيف الجاف.
– نظرة ذهول من حاتم !! تذكر أنه لم يحضر العبائة .
– انفجار عظيم من فاتن .. وسط استغراب من حاتم من قدرة فاتن أن تثير المشاكل في كل أمسية هادئة ووسط أندهاش من فاتن لمدى استهتار حاتم بمتطلباتها البسيطة وأنانيته في الوفاء باحتياجاته وتقديمها على ما سواها .

في الحوار السابق هنالك نقاط جوهرية تمثل حياتنا اليومية مع شركاء حياتنا وكيف أننا نتشابه جميعا رجالا ونساءا في التعامل مع هذه النقاط ( نتشابه ولا نتطابق ) .
قد يتم التخفيف من حدة هذه الاحتكاكات اذا غيرنا من دواخلنا طريقة فهمنا لها ,وبناء عليه ستتغير طريقة تعاملنا معها ولكن من المهم أن نبدأ في التغيير من داخلنا نحن , فغالبية ان لم تكن كل محاولاتنا لتغيير الطرف الآخر لا تجدي .
غالبية مشاكل ساكني الكوكبين المريخ والزهرة تنبع من أن كلا منهما يتوقع أن الآخر ينظر للموضوع من نفس جهته أو على الأقل يظن أنه سيحاول من تلقاء نفسه أن يضع نفسه مكانه ! وهذا غالبا لا يحدث الا بعد مفاوضات تفوق في تعقيدها بعض أشد مفاوضات السلام .
سنحاول في الأسابيع القادمة اكمال برنامج (أفلام ) والذي سأقدمه مع كوكبة من أبطال الاستشارات الزوجية وسيخرج على هيئة لقاءات شهرية , أسرب بعض محتوياتها هنا في ( عصف ) .

مختصر مفيد :
يميل الرجال للحلول السريعة للمشكلات واختصار القصص التي يتم أثنائها رواية المشكلة في الوقت الذي تقصد المرأة مجرد الحديث والفضفضة .. بس مين يفهم !!

* مدرب لمهارات التواصل والعلاقات والجرائم المعلوماتية
عضو الجمعية السعودية لمكافحة الاحتيال

Print Friendly, PDF & Email
تعليق 1
  1. ناهد يقول

    هي مواقف تحصل مع البعض ان لم يكن الكل
    قد تشعر وانت تقرأ انك بطل القصة
    …. الرجل العاقل هو من يترك لها الساحة للفضفضة وليس مطلوب منه ان يفهم ما تقول
    بس عشان يشتري دماغة زي ما يقولو

    المعتز ابدعت في السرد شكرًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.