نبحر معاً... في سماء الكلمة والخبر..

“سرك” وهيئة تطوير بوابة الدرعية تنظمان ورشة عمل بعنوان “إعادة التدوير وارتباطها بالاستدامة”

عصف الأخبارية – واس – ساره أبا

نظمت الشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير “سرك” الأحد الفائت , ورشة عمل بعنوان “إعادة التدوير وارتباطها بالاستدامة” وذلك بالتعاون مع قسم المشاركة المجتمعية بهيئة تطوير بوابة الدرعية، واحتضنتها مدرسة الإمام محمد بن سعود في الدرعية.
ويأتي تنظيم ورشة العمل منسجماً مع تطلعات الشركة الرامية إلى تعزيز المنهجية العلمية المتعلقة بمفهوم إعادة التدوير وتحقيق الاستدامة البيئية من خلال رفع مستوى الوعي البيئي لدى الجيل الجديد من الطلاب والطالبات باعتبارهم الشريك والعنصر الأكثر تأثيراً في إنجاز الاستدامة البيئية المرجوة في المستقبل، وفق برامج ومستهدفات رؤية المملكة 2030 وتعظيم الاستثمار في هذا القطاع للحفاظ على سلامة البيئة وبناء اقتصاد دائري مستدام، بالشكل الذي يلبي احتياجات الإنسان دون الإضرار ببيئته.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة المهندس زياد الشيحه: إن المملكة قادت مبادرات بيئية نوعية على المستوى العالمي، ونحن بدورنا في الشركة وفي إطار رفد سياسات الدولة، وسعياً للتكامل معها نعي جيدا أهمية رفع مستوى الوعي بأهمية الاستدامة البيئية باعتبارها أولوية قصوى نتطلع إلى تعزيزها كثقافة مجتمعية، من خلال تعريف الطلاب بمفهوم إعادة التدوير للتخلص من المخلفات الاستهلاكية والحد من أضرارها، هذا الوعي الذي نراهن عليه من أجل حماية حاضرنا البيئي ومستقبله.
من جهتها أعربت مديرة قسم المشاركة المجتمعية في هيئة تطوير بوابة الدرعية أحلام آل ثنيان عن سعادتها بالتعاون مع الشركة في تنظيم ورشة العمل التي سيكون لها الأثر الكبير في رفع مستوى الوعي البيئي لدى الطلاب، وتعزيز بناء مجتمع أكثر فهماً للقضايا البيئية وإدراكاً للعوامل المؤثرة فيها لا سيما تلك المتعلقة بالجانب الاستهلاكي.
يذكر أن الشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير “سرك” هي إحدى الشركات المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة، والتي تأسست في عام 2017، لقيادة الاقتصاد الدائري في المملكة من أجل مستقبل مستدام.
وتعمل الشركة على تطوير وتملك وتشغيل واستثمار أنشطة متعددة تشمل مختلف أنواع النفايات، وتمويل تلك الأنشطة بهدف بناء قدرات إعادة التدوير في المملكة برفع إجمالي عمليات إعادة تدوير النفايات البلدية إلى 81%.

Print Friendly, PDF & Email
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.