نبحر معاً... في سماء الكلمة والخبر..

اختتام الاجتماع الـ 25 لرؤساء ومديري الجامعات الخليجية بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل

عصف الأخبارية-واس-سارةالحربي

اختتمت أمس، فعاليات الاجتماع الخامس والعشرون للجنة رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي استضافته جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل واستمر لمدة يومين، برئاسة معالي رئيس الجامعة الدكتور عبدالله الربيش، وحضور أصحاب المعالي رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي، وذلك بمقر الجامعة بالدمام.
وثمّن معاليه دور أمانة مجلس التعاون في التنظيم وعقد الاجتماع وتوصياته التي سيكون لها بالغ الأثر في العملية التعليمية لجامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول مجلس التعاون.
وأشار إلى أن الاجتماع أوصى على تدشين قاعدة المعلومات الخليجية “جسر” بصيغتها الجديدة والمقدمة من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، الذي تقوم فيه المدينة بإنشاء دليل إجراءات حوكمة لقاعدة المعلومات الخليجية، إذافة إلى تنظيم الجامعات بدول المجلس ممثلة في عمادات شؤون الطلاب ومراكز الإرشاد الجامعي؛ ورش عمل بشأن تجاربها حول حماية القيم الأخلاقية والدينية والأسرية في المجتمعات الخليجية، مع التأكيد على مراعاة حماية القيم الأخلاقية والدينية والأسرية في المجتمعات الخليجية ضمن الاتفاقيات التي تعقدها جامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول المجلس مع جامعات ومؤسسات التعليم العالي العالمية.
كما أوصى على اعتماد الدليل الاسترشادي الموحد للتطوير المهني لأعضاء هيئة التدريس بالجامعات الذي أعدته جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات في علاج نقاط الضعف بالمنصات التعليمية المستخدمة في جامعات الدول الأعضاء والتركيز على بناء الممكنات والبنية التحتية المناسبة لعمل المنصات التعليمية، بدلاً من بناء نظام إدارة تعلم موحد مما يساهم في توحيد الجهود وإشراك مؤسسات القطاع الخاص ذات الاهتمام في القطاع التعليمي لتقديم مثل هذه الحلول.
وأضاف رئيس الجامعة، أن التوصيات تضمنت كذلك تشكيل فريق عمل من جامعات الكويت، وجدة، والدوحة للعلوم والتكنولوجيا، والطائف، وجامعة الملك فيصل لطرح برامج أكاديمية مشتركة متعلقة بالتكنولوجيات المستقبلية، على أن يقوم الفريق بحصر البرامج الأكاديمية في هذه التخصصات النوعية التي يتطلبها سوق العمل الحالي والمستقبلي، والعمل على الإجراءات المطلوبة كما وردت في الخطة الاستراتيجية، وتكليف لجنة عمداء عمادات وكليات ومراكز خدمة المجتمع بجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول المجلس باستحداث برنامج للعمل التطوعي الطلابي الخليجي المشترك بين تلك الجامعات والمؤسسات، والعمل على الإجراءات المطلوبة كما وردت في الخطة الاستراتيجية، إضافة إلى تكليف جامعة الكويت باستحداث برنامج تعاون وشراكة وتبادل أكاديمي طلابي بحثي بين دول المجلس والدول والمجموعات الأخرى، والعمل على الإجراءات المطلوبة كما وردت في الخطة الاستراتيجية، على أن تقوم الجامعة بوضع خطة للتعاون المشترك مع الدول والمجموعات الدولية وتحديد مسارات العمل المشترك .
كما تضمنت قيام جامعة الامام عبدالرحمن بن فيصل بتأسيس برنامج خليجي مشترك في التطوير المهني في مجال التعليم والتعلم والقيادة الأكاديمية لأعضاء هيئة التدريس، وتقوم جامعة الخليج العربي بتقديم تصور لبرامج أكاديمية لذوي الاحتياجات الخاصة بمؤسسات التعليم العالي لدول المجلس والموافقة على طلب جامعة قطر بإنشاء أمانة لجنة كليات القانون بجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول الخليج.

Print Friendly, PDF & Email
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.